الكارنيتين هو مادة مشابهة للأحماض الأمينية والفيتامينات. تصنع في الجسم بكميات صغيرة من الأحماض الأمينية مثل ميسين وميثيونين وبالإضافة إلى الفيتامينات مثل فيتامين سى و فيتامين ب والمصادر الطبيعية التي تحتوي على الكارنيتين ليست كثيرة، و تحتوي على كمية صغيرة منه ، مما يجعل استخدام المكملات الخيار الأفضل. بعض المصادر التي
تحتوي على الكارنيتين هي اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان، و يوجد في كميات صغيرة جدا في الخضروات


فوائد الكارنيتين

الكارنيتين له فوائد عديدة للجسم، وأهمها في عملية فقد الدهون، فالكارنيتين له خاصية تحويل الدهون فى الجسم لطاقة حرارية ايضا مسئول عن نقل الأحماض الدهنية للميتوكوندريا في الخلايا، حيث تستعمل لإنتاج الطاقة، على هذا النحو تمكن الشخص من فقدالدهون في الجسم عن طريق زيادة استعمال الدهون كمصدر للطاقة
كمية الدهون التي تفقد من الجسم خلال التدريب تعتمد اعتماد مباشر على كمية الأحماض الدهنية المنقولة إلى الميتوكوندريا. على هذا النحو ، سوف يتم حرق الدهون في الجسم فقط وبقدر ما يتم نقله من الأحماض الدهنية بواسطة الكارنيتين إلى الميتوكوندريا, بغض النظر عن مقدار  حرق الدهون التي يتم تناولها


من المزايا الأخرى المهمة لبناء الأجسام هي أثر الكارنيتين على مستقبلات الاندروجين. قد وجدت الأبحاث الحديثة أن المكمل مع ل - كارنيتين يزيد عدد مستقبلات الاندروجين في العضلات - نعم في نفس مستقبلات هرمون التستوستيرون والتي هي مسئولة عن نمو العضلات الخاصة بك.
وهذا يعني أنه بالاضافة لكونه أداة عظيمة لحرق الدهون، يعتبر أيضا أداة رائعة في تحسين كتلة الجسم، عن طريق زيادة كمية المستقبلات مما يزيد من فرصة تحقيق مكاسب الحجم العضلي
وهذا مفيد خاصة للاعبي بناء الأجسام ذوي المستويات العالية من هرمون التستوستيرون، سواء كانت طبيعية أو من قبل بعض المحفزات. في كلتا الحالتين ، يمكن للمستخدم أن يحصل على مكاسب عضلية أفضل مع الكارنيتين
فائدة أخرى للكارنيتين هو أنه يعمل على تحسين القدرة الجنسية، وخاصة نوعية الانتصاب، والذي قد لا يكون السبب الرئيسي لاستخدام الكارنيتين، ولكنها فائدة إضافية للكارنيتين، لذلك تتمتع بهذه الصلابة العضلية التي قد تحتاجها عند أخذ محفزات, خاصة بعد كورس محفزات على سبيل المثال

منافع إضافية أخرى للكارنيتين


يعزز السرعة العقلية

يبطئ من تأثير الشيخوخة حيث اثبتث الكثير من البحوث مؤخرا ان له تأثير كبير فى مكافحة الشيخوخة

يحسن المزاج ويقلل من اعراض الاكتئاب

دعم وظائف الجسم التى تتطلب طاقة عالية

يساعد على تحسين صحة القلب

الجرعة التي ينصح بها من الكارنيتين


هناك أراء مختلفة وتباينات حول الجرعة اللازمة من الكارنيتين. الجرعة المتوسطة لاستخدامها على المدى الطويل هو 100 - 400 ملغم في اليوم، ولكن قد تحتاج إلى جرعات أعلى حتى تحصل على الفائدة المرجوة

الجرعات حسب الغرض

  • الاستعمال لزيادة التمثيل الغذائي للدهون (تحويل الدهون إلى طاقة) والأداء العضلي: 1،000 إلى 2،000 ملغ مقسمة عادة إلى جرعتين على مدار اليوم، مع 3 أسابيع يوم 1 أسبوع راحة
  • لعلاج العقم عند الرجال وتحسين الأداء الجنسي: بين 300 و 1000 ملغ ثلاث مرات يوميا
  • لتحسين صحة القلب و للأشخاص المصابين بأمراض القلب: بين 600 و 1200 ملغ ثلاث مرات يوميا، أو 750 ملغ مرتين يوميا
  • لعلاج متلازمة التعب المزمن: 500 ملغ إلى 1000 3-4 مرات في اليوم الواحد

بالطبع عليك دائما مراجعة الطبيب أو مقدم الخدمةالمختص